“المهازل والخازوق”

0

“المهازل والخازوق”

 

لا زلنا نشاهد حلقات سلسلة إبداع الانقلاب و آخرها حلقة بعنوان حكم قضائي بأن جزيرتي صنافير و ثيران مصريتان.!!!
يا ترى ما رأي القضاء الشامخ في النيل و سيناء و الحدود الشمالية؟؟؟
هل سنحتاج قريباً لحكم قضائي بأن أهرامات الجيزة مصرية؟؟؟
ربما استراح البعض لحكم القضاء المصري بأن جزيرتي صنافير و ثيران مصريتان، لكن الحقيقة أن قضية ثيران و صنافير برمتها تمثل مهزلة تاريخية و سياسية فضلاً عن أن الحكم الفضائي الصادر بشأنها يُمهد لكوارث مستقبلية.
فلنبدأ بالمهازل ثم نختم بالكارثة.
المهزلة الأولى أن يقرر صعلوك مغتصب للحكم التصرف في أرض مصرية بالبيع و ينفذ صفقته و يقبض الثمن و هذا مالا يملكه أي رئيس دولة منتخب فضلاً عن مجرم منقلب.
المهزلة الثانية أن تتحول حدود جغرافيا الوطن الثابتة إلى قضية جدلية و تصبح ملكية مصر لأرضها قضية خلافية و محلاً للنزاع و طرح وجهات النظر.!!!
المهزلة الثالثة أن ينتقص النظام الرسمي جغرافيا الوطن بالتزوير و يلجأ الشعب إلى القضاء لإثبات أن أرضه التاريخية هي فعلاً أرضه.!!!
المهزلة الرابعة اللجوء لقضاء الانقلاب المسيس المشبوه صاحب السوابق الفاضحة.

ننتقل للنقطة الأخطر.
ما زال الكثيريون يتناسون أن الحدأة لا تلقي الكتاكيت و أن هذا الحكم مجرد تحميلة مهدئة تمهد للخازوق الأكبر في تاريخ مصر، و لكي أوضح لكم اللعبة باختصار شديد سأطرح بضعة أسئلة:

ما هو حكم القضاء الشامخ في تنازل السيسي عن نصف الحدود البحرية الشمالية لصالح إسرائيل و قبرص و بها حقل غاز لا يقل عن 200 مليار دولار؟؟؟
ما هو حكم القضاء الشامخ في بيع النيل بالتنازل لإثيوبيا بدون مقابل عن حقوق مصر التاريخية في مياه النيل؟؟؟
ما هو مصير الصفقات التي تمت بشأن ثيران و صنافير و باقي الحدود و الأراضي و الموارد و كيف سنستردها؟؟؟
يتمثل الخاذوق الأكبر و الأخطر تحديداً في أننا قد تم تهيئتنا للقبول بفصل قضاء الانقلاب المسيس في مسألة الأرض و الحدود.!!!
و تناسينا أن نفس القضاء و بشخوصه هو الذي حل مجلس الشعب الشرعي زوراً و حارب و قتل الشرعية و كان ولا يزال العمود الفقري للانقلاب ؟؟؟
ماذا لو سلم السيسي سيناء لإسرائيل و قد جهزها بالفعل ثم حكم القضاء الشامخ بصحة القرار أو أن سيناء ليست مصرية؟؟؟
………….. ماذا و ماذا و ماذا؟؟؟ ….. أفيقوا يرحمكم الله.

بقلمي

تعليقات

يتم التحميل..