حلمنتيشيات ..” سايكوسبيكي “

0

حلمنتيشيات ..” سايكوسبيكي “

 

أُمَّتُنَا كَيــــفَ سَأفديــــــكِي ….. وَ أنَا شَخْصٌ سَـاَيكُوسْبِيكِي

و أَلِفتُ مَعَـــــــالِمَ نَكْبَتِنَـــا ….. وَ نَسِيتُ مَعــــاَلِمَ مَاضِيكِي

وَ رَضِيتُ بَحَـدِّ زَرِيبَتِنَــــا ….. و تَرَكْتُ حُــــدُودَ مَرَابِيكي

أَحرُسُ فِي حَـدِّ دُوَيْـــــلَاتٍ ….. و كَيَـــــــانَـــاتٍ لَا تُغنِيكِي

لِجَراحَكِ أَدهُـــنُ لَبَخَـــــاتٍ ….. مِن وَصَفَـــــاتٍ لَا تَشفِيكِي

أَفخَرُ بِلُغَـــــات المُستَخرِب ….. أَزهَدُ فِي لُغَة مَوَالِيــــــكِي

وَ أُحِبُّ الجَحشَ المُستَعرِب ….. إنْ كَــــــانَ غَرِيبـاً يَأتِيكِي 

وَ خَلَعتُ الــــدِّينَ لأَستَجلِب ….. فِسقَــــاً وَ ضَـلالاً يَكْسِيكِي

تُبهِرُنِي أَوْسَــــــاخُ الغَـربِ ….. يُخجِلُنِي ذِكْـرُ مَعَــــــالِيكِي

وَ أُقَـدِّمُ لِلْعَــــــــــالَمِ زَربِي ….. مَنْ فـِ الزُّربَـانِ يُضَـاهِيكِي

أَتَعَلَّمُ مِنْ شَيــــــــخٍ أَحمَـقْ ….. وَ الْجَهْلُ يَجُوبُ حَـوَاَرِيكِي

وَ أُطَبِّــلُ لِمَلِيكٍ أَخْـــــــرَقْ ….. وَ زَعِيمٌ بَـــــاعَ أَرَاضِيكِي

أَتَكَفَّلُ بِالْجَــــــــــلْدِ الــذَّاتِي ….. وَ أُمَجِّدُ مَنْ يَلْــعَنُ دِيـــكِي

أَتَبَرَّأُ مِنْ أَصــلِ حَيَــــــاتِي ….. إِنْ كَـانَت يَوْمَــــاً تَعنِيـكِي

وَ أُهــاجِـمُ مَنْ يَـدفَعُ عَنَــكِ ….. وَ أُسَــالِمُ مَنْ يَطعَنُ فِيـكِي

أَمَلِي أَنْ أَهْجُــرَ أَوْطَــــانِي ….. وَ أُقِيمُ بَــأَرضِ أَعَــادِيكِي

وَ أَكُونُ مُـــدِيــــرَاً مَسئُولاً ….. فِي فُندُقِ هَـزِّ التَدلِيـــــكِي

أُمضِي الأَوقَـــاتَ رَفَــاهِيَةً ….. وَ أَعِــيشُ حَيَاةَ المِكْسِيكِي

بِحَصَـــانَةِ كَــلْبٍ صُهْيُونِي ….. وَ حُقُوقِ حِمَــــاَرٍ بَلْجِيكِي

قُفطُــانِي نَسْـــجُ بَرِيطَـــاَنِي ….. وَ عَمَــاَمَةُ رَأْسِي بَلطِيقِي

وَ بِقَدَمِي نَعــلٌ إِيطَـــــــالِي ….. قُــدَّت مِنْ جِـلْدِ مَوَاشِيكِي

سَأُكَــرِّسُ لِلشِــيشَةِ فَحـــــمِ ….. حَجَرُ الطُمْبَــــاكِ يُغَذِّيكِي 

وَ أُرَاقِبُ مَــكْشُوفَ الْلَّحـــمِ ….. وَ الْأنْـدَركَـت السِكْسِيكِي

وَ سَـأَبنِي مَجـــدَكِ فِي قَلْبِي ….. خَلْفَ الشُريَــان البُفْتَيكِي

وَ أَمُوتُ فَــــدَاءَ بَنِي كَـلْـبِ ….. وَ شَهِيدُ الحُـلْمَ الْأَمْرِيكِي.

بقلمي

تعليقات

يتم التحميل..